recent
أخر المقالات

المحور الثالث: الطبيعة والنشاط الإنساني - تحليل نص ديكارت - الانسان سيد ومالك للطبيعة

المحور الثالث: الطبيعة موضوع للاشتغال الإنساني

تحليل نص ديكارت (الانسان سيد ومالك للطبيعة)

تمهيد إشكالي :
كانت معرفة الطبيعة مرتبطة بالبحث عن حقيقتها وإدراك أسرار جمالها. وقد بدأت نظرة جديدة لمعرفة الطبيعة في المرحلة الحديثة ببعض المجتمعات الأوروبية في الظهور. فما معنى الطبيعة في هذا المنظور الجديد؟ وما الغاية من معرفتها؟

موضوع النص :

يتحدث النص عن علاقة الإنسان بالطبيعة وعن الوسائط المعتمدة في تلك العلاقة.

إشكاله :

ما طبيعة علاقة الإنسان بالطبيعة؟ وما دور المعرفة والعلم في هذه العلاقة؟

أطروحته :

إن علاقة الإنسان بالطبيعة هي علاقة صراع أبدي. وقد كانت الطبيعة مسيطرة على الإنسان ومالكة له سابقا، وبفضل معرفة الطبيعة يمكن أن يصبح الإنسان سيدا عليها ومسخرا لها.

الأفكار الأساسية للنص :

  1. إن بعض المبادئ في علم الطبيعة قد أبانت أنه بإمكانها حل مجموعة من المشكلات الإنسانية، وأن الواجب الأخلاقي يوجب على الفرد تقديم النفع للناس بقدر الاستطاعة.
  2. يجب التخلي عن الفلسفة النظرية التي كانت سائدة بأوروبا خلال القرون الوسطى، وبشكل خاص فلسفة أرسطو والتأويلات المسيحية لها؛ لأنها فلسفة عقيمة، وتبني فلسفة بديلة هي الفلسفة العملية، التي يمكن بواسطتها معرفة خصائص وقوانين الظواهر الطبيعية.
  3. إن تبني الفلسفة العملية سيجعل الإنسان سيدا على الطبيعة ومالكا لها، كما يمكنه من التمتع بخيرات الأرض بأقل جهد، وسيوفر له حفظ صحته.
اغنية خاصة بعيد الم...
اغنية خاصة بعيد الميلاد

مفاهيم النص :

  • مفهوم الفلسفة النظرية: يقصد بها الفلسفة التي كانت سائدة بالمدارس التابعة للكنائس بأوروبا خلال القرون الوسطى، ومضمون هذه الفلسفة هي فلسفة أرسطو كما فسرتها الكنيسة.
  • الفلسفة العملية: يقصد بها العلوم الطبيعية التي بها تعرف خصائص الأجسام الطبيعية، وذلك كطبيعة الماء والهواء وباقي الأجسام الطبيعية الأخرى .

من حجج النص :

لقد استعمل النص أسلوب المقارنة بين الفلسفة النظرية التي جعلت من الإنسان عبدا للطبيعة، والفلسفة العملية التي ستجعله سيدا عليها.

استنتاج :

هناك علاقة صراع دائم بين الإنسان والطبيعة، وفي ظل الفلسفة العقيمة التي كانت سائدة قبل العصور الحديثة فإن الإنسان كان عبدا للطبيعة وخاضعا لقوانينها. ولو اعتمد الإنسان فلسفة أخرى قائمة على معرفة الطبيعة معرفة متميزة لاستطاع تغيير علاقته بالطبيعة من عبودية إلى سيادة وتملك. فالسيادة على الطبيعة لا تتم إلا من خلال معرفتها.


google-playkhamsatmostaqltradent